منتديات اسراء

إْســرٍإْء., , عــآلم من الخيــآل
 
الرئيسيةاليوميةس .و .جبحـثالمجموعاتالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 *%قصة روتها ذاكرتي%*

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
الأميرة
صآإْحبـة السموٍ
صآإْحبـة السموٍ
avatar

عدد المساهمات : 123
نقاط : 182
تاريخ التسجيل : 06/02/2010
العمر : 25
الموقع : مملكة الحب
المزاج المزاج : رايئة

مُساهمةموضوع: *%قصة روتها ذاكرتي%*   الخميس فبراير 18, 2010 1:00 pm

قصة روتها ذاكرتي..
إنها جثث أناس كانوا بالأمس أحياء..جثث أناس على قيد الحياة..جثث أناس تعفنت بظلم حقدها ونزف دماء بشر أبرياء..
تبعثرت أشلائها مع هبوب رياح السماء..وتطايرت أرواحها مع عواصف هذا المساء..
جثث مررت من حولها..نظرت اليها بدقة ..فازددت شعورا بالأسى والخوف من أن أصبح بعد رؤية هذه الأكوام عمياء..
فإذا بي أرى فتاة تناثر شعرها وتداخلت به أوراق الشتاء..عيونها ناظرة لكنها عمياء..فإنها جثة تبعثرت على أرض سار عليها اللعناء..
أخذت أتأمل شفاهها الزرقاء..وأتعثر في دمائها التي تملئ الفناء..
ولا زالت يداها تنزف القطرة..تلو القطرة..وأنا أسمع صوت تلك القطرات..
ابتعدت عنها خوفا وطمعا في أن أبقى على قيد الحياة..فإذا بي أرى عجوزا أبيض اللون لديه لحية بيضاء..يلبس عمامة كان لونها أبيض لكنها من دمائه حمراء..
ناظرته بتعمق شديد..فنبض قلبي يتسارع شيئا فشيئا..
انا حقا لا أدرك حقيقة ما أراه؟..كان العجوز يحمل في يده قلادة صفراء تعجبت من شدة لمعانها رغم أنها ملطخة بالدماء..فأخذت أقترب شيئا..فشيئامن يده..ثم تراجعت بسرعة..ثم عاودت المحاولة فإذا بي آخذ القلادة التي بحوزته أردت أن أفتحها وأرى ما فيها فلا أعلم ما الذي اصابني ..يداي ترتجفان وعيناي دامعتان..فإذا بي أفتحها ولم أجد بها سوى ورقة ..صغيرة.. باليه..سقطت مني داخل القطرات..فصرخت ذعرامن هذا الموقفوقلت في نفسي غاضبة ..لن اتجاوز تلك الورقة..يجي أن أرى ما بداخلها من كلمات ..أخرجتها من الدماء فكانت الورقة تنزف القطرات وكأنها جسدا يتكلم وفي داخله الكثير من العبرات ..ففتحتها رغم إشمئزازي الكبير منها..
صعقت أثناء قراءتي لها ..فكل هذه المعانة والخوف من أجل ثلاثة كلمات فقط..يا لهذه الكلمات وكأن العجوز يعلم بأن هذه الأمور ستحدث وأن موت الأبرياء وأصحاب اللعنة سوف يتحقق..
فوجدت نفسي أكمل مسيرتي وأردد في ذهني كلماته وقررت أن أبوح بهذه الكلمات عند رؤية جثة تشعرني بالدهشة والنقاء..
لا تستعجبوا من طريقة تفكيري ف بالرغم من أنها جثث لا بد من وجود نقاء..
أحتفظت بالورقة في جيبي وأخذت أناظر الأشياء من حولي فإذا بي اسمع صوتا خافتا ..شعرت بالحيرة والخوف وأخذت أرددبصوت مرتفع تبا لهذا البلاء..
أخذت أبحث عن مصدر الصوت لكن عبثا..ما عدت أسمعه..نظرت أمامي فإذا بي أرى عنكبوتا ينسج خيوطه بدقة وانسجام..
أطلقت ضحكة استهتارية..فكيف لعنكبوت ينسج خيوطه أن يصدر صوتا بين هذه الأشلاء ..
صادفت طفلا صغيرا..يا ليتني لم أصادفه..فقد كان غير كل تلك الجثث والاشلاء..حاضنا لدميته العازفة فهنا أدركت مصدر الصوت الذي صعقت منه خيفة ..
وقررت أن أبوح للطفل عن كلمات ذلك العجوز المسكين
فأخذت أردد كلمات العجوز ببطء ..
يا..لحكمة..رب..السماء..
وأخذت أضيف على كلماته كلمات نابعه من قلبي المرتعد من هذه الأمسه العثراء..
يا لحكمة رب السماء ..حياة يقتل فيها الأبرياء واللعناء ..حياة ترفض العقلاء وتفتح أبوابها للاغبياء..
الجزء الأول من قصة روتها ذاكرتي Very Happy
بس أألف الجزء التاني Embarassed
لي عودة Wink
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
Admin
Admin
Admin


عدد المساهمات : 1
نقاط : 1
تاريخ التسجيل : 06/02/2010

مُساهمةموضوع: رد: *%قصة روتها ذاكرتي%*   الجمعة يونيو 10, 2011 5:17 pm

قصـــة إْكترر من رآئعـه
نحن في إْنتظآر الجزء الثآني ...,
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://assra2.yoo7.com
 
*%قصة روتها ذاكرتي%*
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتديات اسراء :: المنتديـآت الأدبيــة :: منتدى القصص والروايات-
انتقل الى: